الاخطاء الطبية – الشلل النصفي

רשלנות רפואית המיפרזיס

الشلل النصفي هو حالة قد يؤدي فيها الضعف في أحد جانبي الجسم إلى فقدان التنسيق، وإضعاف القدرة على تحريك الأشياء وحملها، وإرهاق العضلات. عادة ما توجد حالات شائعة من نصف الكرة عند البالغين بعد الإصابة بسكتة دماغية أو إصابات شديدة في الرأس، ولكن يمكن أن يحدث نصف الكرة أيضًا عند الأجنة والأطفال حديثي الولادة بعد ولادة صعبة أو ضائقة جنينية. إذا كان لديك طفل يعاني من هذه الظاهرة، فمن المهم التحقق مما إذا كان الخطأ الطبي لم يحدث هو الذي تسبب في ذلك.

 

ما هو الشلل النصفي؟

الشلل النصفي هو ظاهرة غالبًا ما يتم التعرف عليها من قبل البالغين الذين تعرضوا لسكتة دماغية حادة ويعانون من ضعف دائم في أحد جانبي الجسم. موقع الإصابة في الدماغ سيحدد موقع الشلل النصفي في الجسم: إصابة الجانب الأيسر من الدماغ ستؤثر على الجانب الأيمن من الجسم والعكس صحيح. أيضًا، يمكن أن يؤدي الخزل النصفي إلى الإضرار ليس فقط بالجوانب الحركية، ولكن أيضًا بالقدرة على التحدث واكتساب اللغة والتعبيرات المعرفية المختلفة ويسبب سلسلة من الصعوبات العقلية والعاطفية. ويسبب الضعف في أجزاء مختلفة من الجسم صعوبات في التنسيق، وصعوبة كبيرة في المشي، والقدرة على الإمساك بالأشياء وإمساكها، وأداء الأنشطة اليومية، وكذلك زيادة إرهاق العضلات الذي يتميز بالألم والضعف. يمكن أن تحدث الإصابة لأسباب عديدة ومتنوعة مثل إصابة في الرأس أو نقص الأكسجين، وبالتأكيد يمكن أن تحدث أيضًا للأجنة والأطفال حديثي الولادة بعد ولادة صعبة أو ضائقة للجنين أثناء الحمل. إذا كان طفلك يعاني من الخزل النصفي، فمن المهم التحقق مما إذا كان من الممكن منع الوضع عن طريق تحديد ضائقة الجنين بشكل صحيح ودقيق والتصرف بسرعة لإنقاذه.

 

كيف يحدث الشلل النصفي عند الوليد؟

يحدث الشلل النصفي بسبب انسداد إمدادات الدم إلى الدماغ أو نزيف دماغي. يمكن أن يعاني الأطفال حديثي الولادة والأجنة من هذه الحالات نتيجة الاختناق أو توقف التنفس أو انسداد الشرايين الدماغية لسبب ما أو الإصابة أو نقص الفيتامينات والمعادن المهمة التي يكون دورها منع النزيف الدماغي وغيره. ويمكن أيضًا أن يكون سببه متلازمات وراثية مختلفة تعوق نمو الأوعية الدموية في الدماغ أو تسبب نزيفًا داخل المخ. ومهما كان السبب فالنتيجة ستكون حزينة جداً.قد يعاني الأطفال المصابون بالشلل النصفي من صعوبات هائلة في نموهم، فصعوبة تحريك أطرافهم والتعب الكبير والألم الذي يشعرون به نتيجة لذلك قد يسبب لهم العديد من التأخر التنموي والحركي بما في ذلك المشي والإمساك بالأشياء والتنسيق وحتى اللعب بجسم محبوب ، عندما تكون جوانب أخرى مثل اكتساب اللغة والكلام، والنمو المعرفي، والحالات العاطفية والعقلية، بما في ذلك الصورة الذاتية، قد تتضرر أيضًا بشدة نتيجة للشلل النصفي.

 

ما هو علاج الشلل النصفي؟

من أجل علاج المولود الجديد المصاب بالشلل النصفي، من المهم تشخيص جميع مشاكله وإدراجها في المجالات الحركية والمعرفية واللفظية والعقلية والعاطفية. عادةً ما تكون الإجابة هي العلاج الطبيعي ودروس الرياضة المستهدفة لتقوية العضلات، والاستجابة العقلية العلاجية، والعلاج المهني للمهارات الحركية الكبرى والدقيقة، وتحسين قدرات اكتساب اللغة والكلام، وعلاج صعوبات التعلم، والمزيد.

 

ما هو الخطأ الطبي في الشلل النصفي؟

لا يحدث الشلل النصفي بهذه الطريقة فحسب، بل يحدث أيضًا. إذا كان لديك طفل ولد مصابًا بالشلل النصفي، فمن الضروري التحقيق والتحقق من كيفية حدوث ذلك. من الممكن أن المشكلة بدأت أثناء الحمل عندما تسببت متلازمة وراثية أو خلل في الجنين في نمو غير طبيعي للدماغ وأوعية الدم، أو خلق انسداد، أو تسبب بعض الضائقة الجنينية التي تحرم الدماغ من الأكسجين (بما في ذلك الحالات التي يكون فيها على سبيل المثال: الحبل السري يلتف حول رقبة الطفل). للتأكد من حدوث خطأ طبي، اطرح الأسئلة التالية:

  • هل قام الطبيب المعالج بتحويل الأم الحامل إلى فحوصات وراثية وغيرها من الفحوصات التي قد تكشف عن ضائقة جنينية أو عيب قد يسبب الظاهرة؟
  • هل قام الطبيب المعالج أو الفرق الطبية التي عالجت الحامل بتشخيص ورؤية ضيق الجنين حينها وعلاجه بشكل عاجل ومهني؟
  • هل تم إجراء الفحوصات من قبل الأم بطريقة احترافية أم أنه تم إجراؤها بطريقة خطأ؟
  • هل تم اكتشاف ضائقة الجنين أو نقص وصول الأكسجين إلى دماغ الطفل أثناء الولادة وما الذي تم فعله حيال ذلك؟
  • هل أصيب المولود بكدمة في رأسه بعد الولادة أم خلالها؟
  • هل أصيب المولود بنزيف دماغي أو ضيق تنفسي بعد الولادة وكيف تم علاج الحادثة؟

 

ما الذي يمكن فعله إذا كان طفلك يعاني من شلل نصفي؟

إذا كان طفلك يعاني من الشلل النصفي، فمن المهم الاتصال بأخصائي ماهر وذوي خبرة. يمكن للمحامي المطلع على الأخطاء  الطبية فحص قضيتك بالتعاون مع طبيب متخصص، وفحص سير علاجك بالكامل أثناء الحمل والولادة ورعاية المولود الجديد بعد الولادة، ومعرفة ما إذا كان قد تم تشخيصه متأخرًا، وعدم إخطار الطبيب مشكلة لدى الوالدين، عدم إدراك ضيق الجنين أثناء الولادة أو بعدها، وإذا تم التعرف عليها كيف يتم التعامل مع الأمر؟ بعد الإجابة على كل هذه الأسئلة وغيرها الكثير، سيكون من الممكن تحديد ما إذا كان هناك خطأ طبي من قبل الطبيب المعالج أو الطواقم الطبية، ويمكنك تقديم المطالبة بالتعويض عن الخطأ الطبي إلى المحكمة.

الاخطاء الطبية - الشلل النصفي

 

أسئلة وأجوبة

  1. ما هو الخطأ الطبي في حالات الشلل النصفي؟

يمكن أن يظهر الخطأ الطبي في حالات الخزل النصفي بعدة طرق. يمكن أن يكون سببه ضائقة جنينية لم يتم اكتشافها في الوقت المناسب، أو ولادة صعبة كان فيها الجنين في حالة اختناق وكان هناك نقص في وصول الدم إلى الدماغ، أو إصابة مولود جديد بعد الولادة مباشرة بسبب توقف التنفس أو لأي سبب آخر. كما يمكن أن تكون متلازمة وراثية لم يتم اكتشافها في الوقت المناسب أو نقص الفيتامينات والمعادن التي لم ينصح بها للأم الحامل أو تعطى للطفل بعد الولادة. إذا كان لديك طفل يعاني من الشلل النصفي وتشك في وجود خطأ طبي، فمن المهم الاتصال بمتخصص ماهر وذوي خبرة مثل المحامي الذي لديه خبرة جيدة في الخطأ  الطبي.

  1. ما الذي يسبب خطأ طبي في الشلل النصفي؟

الاخطاء الطبية يحدث الشلل النصفي بسبب السلوك غير السليم وغير المعقول وغير المقبول في عالم الطب. عند فحص الخطأ الطبي فيما يتعلق بالشلل النصفي، من الضروري التحقق مما إذا كانت جميع الفرق الطبية التي عالجت الأم والطفل قد قامت بعملها بشكل احترافي وموثوق، وبذلت كل جهد لمنع هذا الوضع، واستجابت في الوقت الحقيقي وتصرفت وفقًا للوائح المقبولة و وما إذا كانت قراراتهم المتعلقة بالإجراءات الطبية المختلفة أثناء الولادة مناسبة وصحيحة. إذا كنت تشك في أن طفلك قد تعرض للأذى بسبب الأخطاء الطبية، فمن المهم أن تتصل بمهني ماهر وذوي خبرة مثل محامي متخصص في الأخطاء الطبية.

  1. ما الذي يسبب ظاهرة الشلل النصفي؟

الشلل النصفي هو حالة يعاني فيها جزء من الجسم من ضعف العضلات وزيادة تعب العضلات بسبب نقص وصول الأكسجين إلى الدماغ لبضع ثوان أو بضع دقائق، ولكن قد يكون هناك أيضًا ضرر إضافي اعتمادًا على منطقة الشلل النصفي. تأثر الدماغ بنقص الأكسجين. مما يسبب صعوبة حقيقية في الأداء اليومي وفي نمو الرضيع والطفل وعيش نمط حياة طبيعي ومستقل. غالبًا ما يعاني الأطفال الذين يعانون من الخزل النصفي من صعوبات في النمو وتأخيرات مختلفة بسبب الأضرار الجسدية والمعرفية، وسيحتاجون إلى المساعدة طوال حياتهم البالغة.

  1. ابني يعاني من شلل نصفي، ما العمل؟

إذا كان طفلك يعاني من الشلل النصفي، فمن المهم الاتصال بمتخصص موثوق به مثل محامي متخصص بقضايا الأخطاء الطبية. سيقوم المحامي بدراسة قضيتك، وسيفحص سلوك الفرق الطبية المختلفة منذ الحمل وحتى الولادة، وما إذا كان قد تم اتخاذ الإجراءات الصحيحة والسليمة أو ما إذا كان الخطأ قد حدث في مرحلة معينة. بعد أن تتضح الصورة كاملة وكان هناك بالفعل خطأ طبي في قضيتك، يمكنك رفع دعوى قضائية في المحكمة.

img-4

هل تحتاج إلى خدمات قانونية بشأن قضايا الأخطاء الطبية؟

اترك التفاصيل وسنعاود الاتصال بك في أقرب وقت ممكن

مقالات حول هذا الموضوع

إلى تنسيق اجتماع احترافي

أو اترك التفاصيل وسنعاود الاتصال بك



    img-10