الأخطاء الطبية في تناول عقار البيتوسين

רשלנות רפואית במתן פיטוצין

البيتوسين هو دواء لتسريع الولادة، يتم إعطاؤه للمرأة أثناء المخاض عندما يعتقد الطاقم الطبي المعالج لها أن الولادة لا تتم بشكل جيد وأنه يجب تسريعها. من ناحية، يتيح تناول البيتوسين للأم الحصول على ولادة طبيعية وآمنة، وتجنب المضاعفات الأكثر صعوبة والحاجة إلى الولادة القيصرية، ولكن من ناحية أخرى، فإن الاستخدام المهمل وغير الصحيح للدواء يمكن أن يكون كارثيًا. في هذا المقال سنناقش متى تصبح الولادة أثناء إعطاء البيتوسين خطأ طبي في رعاية طبيب متخصص، ما هي العواقب وما يمكن فعله حيال ذلك.

 

بيتوسين – دواء للحث على المخاض 

البيتوسين هو هرمون اصطناعي يحاكي عمل الهرمون الطبيعي الأوكسيتوسين الذي يفرزه جسم الأم أثناء الولادة ليتسبب في انقباض الرحم وإحداث الانقباضات. المرأة التي تلد وهي تقترب من الأسبوع الـ 42 من حملها ولكن لا تعاني من انقباضات، أو التي تكون في حالة مخاض نشط ولكن انقباضات ضعيفة وغير منتظمة، أو هناك سبب لتسريع عملية الولادة لتجنب المضاعفات و خطر على الأم والمولود الجديد، وعادةً ما يتجنب الحاجة إلى إجراء عملية قيصرية. ومع ذلك، فإن الدواء لا يخلو من المخاطر، وفيما يلي المخاطر المحتملة لتناول البيتوسين:

  • انقباضات قوية في رحم المرأة قد تؤدي إلى تمزقه
  • ضيق الجنين
  • نزيف شديد
  • تمزقات في قناة ولادة الأم

ولهذه الأسباب، في كل مرة تأتي امرأة إلى غرفة الولادة ويطرح سؤال حول ما إذا كان الأمر يستحق تعجيل الولادة، يجب على المرء أن يوازن بين مخاطر إعطاء الدواء ومخاطر عدم إعطاء الدواء والتأكد من عدم إعطاء الدواء. الجرعة صحيحة ودقيقة وفقًا لتقدم عملية المخاض النشط.

 

المجموعات المعرضة للخطر من النساء اللاتي لا ينصح بإعطائهن البيتوسين

بما أن تأثير البيتوسين هو التسبب في تقلصات في الرحم وفي الواقع يسبب تقلصات مصطنعة، والتي قد تكون شديدة وقوية جدًا، فهناك مجموعة خطر من النساء اللاتي لا ينصح بإعطائهن البيتوسين، ولهن إعطاء البيتوسين. يمكن أن يثير الدواء العديد من التساؤلات حول درجة الحذر وممارسة التقدير من قبل الطاقم الطبي المعالج لدى المرأة:

  1. النساء اللاتي خضعن لعملية قيصرية في الماضي – المرأة التي خضعت لعملية قيصرية في الماضي تحمل ندبة في رحمها. قد تنفتح هذه الندبة في حالة الانقباضات القوية والمتكررة، وبالتالي فإن إعطاء البيتوسين لامرأة تعاني من هذه الندبة قد يكون خطيرًا وينبغي النظر في بديل لعملية قيصرية أخرى.
  2. النساء اللاتي حملن أكثر من مرة – النساء اللاتي أنجبن عدة مرات قد يعانين من رحم متعب ومهترئ والذي قد يتمزق تحت الحمل، لذلك يجب ممارسة الحكم المهني عند إعطاء الدواء للنساء بعد ولادات متعددة.
  3. الحمل مع أجنة متعددة – الحمل مع توأم أو ثلاثة توائم هو الحمل الذي من المتوقع أن تكون فيه الولادة صعبة ولها خطر أكبر للمضاعفات، وبالتالي فإن تناول البيتوسين قد يسبب ولادة خطيرة لكل من الأم والأجنة، ومن المستحسن النظر في بديل العملية القيصرية.
  4. سكري الحمل أو ارتفاع ضغط الدم – النساء اللاتي يعانين من سكري الحمل أو ارتفاع ضغط الدم قد يتفاعلن بشكل سيئ مع البيتوسين، ويعانين من نزيف حاد ومهدد للحياة ويعانين من سلسلة من مضاعفات الولادة التي من شأنها أن تعرض حياة الأم والجنين للخطر. خطر حقيقي.
  5. تباطؤ في جهاز مراقبة الجنين – عندما يكون هناك تباطؤ في جهاز مراقبة الجنين، أي أن الجنين في حالة من الضيق، لا ينبغي إعطاء البيتوسين، مما قد يؤدي إلى تفاقم حالته بشكل كبير.

 

خطأ طبي في العلاج من قبل طبيب مختص – الولادة أثناء إعطاء البيتوسين

متى يصبح إعطاء البيتوسين خطأ طبي؟ لكي نتمكن من إثبات الخطأ الطبي، يجب توافر ثلاثة شروط: الأول هو أن يكون الضرر الجسيم قد حدث بالفعل للأم والجنين، والثاني أن يكون الضرر مرتبطًا بشكل مباشر بإعطاء أو عدم إعطاء البيتوسين. وثالثاً، أن الطواقم الطبية العاملة في غرفة الولادة تصرفت بشكل يخرج عن الإجراءات والمقبول، وبطريقة غير معقولة وغير مهنية. عندما تتقدم المرأة بدعوى الأخطاء الطبية بسبب إعطاء البيتوسين (وأحياناً أيضاً لعدم إعطاء الدواء) يجب طرح الأسئلة التالية:

  • هل كان إعطاء البيتوسين للمرأة أثناء الولادة في الوقت والتوقيت المناسب لعملية الولادة وهل كان قراراً مدروساً ومناسباً نظراً لظروف وظروف الولادة؟
  • هل كان إعطاء الدواء بالجرعة والمعدل الصحيحين الذي يتناسب مع تقدم الولادة؟
  • هل تم النظر في جميع البدائل الممكنة وتم اتخاذ قرار معقول ومهني بأن استخدام البيتوسين سيؤدي إلى أفضل النتائج لولادة صحية وناجحة؟
  • وهل تم الأخذ في الاعتبار حالة الأم وحالة الجنين ومراحل تقدم عملية الولادة؟
  • إذا اشتكت الأم من ألم شديد أو نزيف حاد أو شعور سيء بسبب تناول البيتوسين، فهل أخذ الطاقم الطبي في الاعتبار كلامها وفحص حالتها؟
  • إذا لم يتم إعطاء عقار بيتوسين للأم وتعرضت بسبب ذلك لولادة أكثر صعوبة وتعقيدًا أو احتاجت إلى عملية قيصرية، فهل يعتبر إعطاء الدواء وتقرر بطريقة معقولة ومهنية أنه لا يجوز مناسب؟

 

أهمية وجود محام خبير في مجال الأخطاء الطبية

يمكن للمحامي المطلع على الخطأ الطبي أن يفحص قضيتك، ويراجع كافة القرارات والإجراءات الطبية أثناء الولادة ويتأكد مما إذا كانت الطواقم الطبية مقصرة بالفعل في إعطاء الدواء في الوقت والمكان المناسبين، أو في الجرعة الخاطئة، وتجنب تقديم الدواء للأم. مع الدواء رغم أنه كان مناسبا وصحيحا لاستخدامه، أو تجاهله من العلامات التحذيرية المختلفة. بهذه الطريقة ستتمكن من معرفة ما إذا كان هناك بالفعل خطأ هنا وتقديم دعوى قانونية.

 

أسئلة وأجوبة 

  1. ما هو الخطأ الطبي في تناول البيتوسين؟

يفحص الخطأ الطبي في إعطاء البيتوسين الحالات التي يتسبب فيها إعطاء الدواء، أو الوقاية منه، في أضرار جسيمة للأم وطفلها ومضاعفات خطيرة عند الولادة. وفي هذه الحالات يتم فحص قرار إعطاء أو عدم إعطاء عقار تحفيز المخاض، ومحاولة الإجابة على الأسئلة، هل تم إعطاؤه في الوقت والمكان المناسبين؟ هل كانت المرأة في حالة مناسبة للقبول ولم تكن لديها خلفية طبية غير مناسبة؟ هل تم إعطاء الدواء بالجرعة الصحيحة؟ بعد الإجابة على كل هذه الأسئلة، يمكن التحقق مما إذا كان هناك خطأ طبي هنا.

  1. ما هو البيتوسين ومتى يعطى؟

البيتوسين هو هرمون اصطناعي يحاكي عمل الهرمون الطبيعي الأوكسيتوسين الذي يستخدم كمحفز طبيعي للولادة. يؤدي تناول الدواء إلى تسريع الولادة عن طريق تقلص عضلات الرحم لدى المرأة وإحداث الانقباضات. يتم إعطاؤه عادة عندما تقترب المرأة من الأسبوع 42 من الحمل، عندما تكون الانقباضات ضعيفة للغاية ولا تتقدم الولادة، عندما يكون هناك قلق للشك في أنه من الأفضل للأم أن تلد قريبًا بسبب فقدان الماء أو أسباب أخرى. 

  1. ما هي فوائد ومخاطر إعطاء البيتوسين؟

من ناحية، يمكن أن يساعد البيتوسين المرأة على الحصول على ولادة طبيعية سهلة وسريعة وصحية، لتجنب مضاعفات الولادة والولادة القيصرية، ولكن من ناحية أخرى، قد يسبب انقباضات قوية للغاية في الرحم قد تؤدي إلى تمزقه، نزيف حاد وضيق الجنين وتلف قناة الولادة. لا ينصح بإعطاءه للنساء اللاتي لديهن ندبة من عملية قيصرية، أو لديهن ولادات متعددة، أو حملهن بأجنة متعددة أو يعانين من سكري الحمل أو ارتفاع ضغط الدم أو في حالة تباطؤ في مراقبة الجنين.

  1. ماذا يتم في حالة الخطأ الطبي في إعطاء البيتوسين؟

إذا كنت تخشى حدوث خطأ طبي في إعطاء بيتوسين أثناء الولادة، فمن المهم الاتصال بمهني ماهر وذوي خبرة مثل محامٍ على دراية الاخطأء الطبية والذي سيفحص حالتك، ويتحقق من كيفية اتخاذ القرار وما إذا كانت جميع الخيارات الأخرى تم أخذها في الاعتبار ما إذا كانت الجرعة دقيقة وما إذا كان الدواء قد تم إعطاؤه في الوقت المحدد والصحيح للإجابة على سؤال ما إذا كان الخطأ قد حدث بالفعل هنا، وإذا كان الأمر كذلك، لرفع دعوى قضائية في المحكمة.

img-3

هل تحتاج إلى خدمات قانونية بشأن قضايا الأخطاء الطبية؟

اترك التفاصيل وسنعاود الاتصال بك في أقرب وقت ممكن

مقالات حول هذا الموضوع

إلى تنسيق اجتماع احترافي

أو اترك التفاصيل وسنعاود الاتصال بك



    img-9